اخبار الاعاقة

المجد للتأهيل تحول 19 حالة من أطفال' مستقبلي' للعلاج

المجد للتأهيل تحول 19 حالة من أطفال' مستقبلي' للعلاج
2018-03-03

بدأت المجد لتأهيل المعاقين بتحويل عدد من أطفال "مستقبلي" الذين يعانون من مشاكل صحية إلى العيادات والمستشفيات الصحية التابعة لجمعية اتحاد لجان العمل الصحي ضمن وثيقة وعقد تفاهم مع الاتحاد، ضمن مشروع دعم الخدمات الصحية وتأهيل الأيتام ذوي الإعاقة- السنة التاسعة- المنفذ من قبل المجد لتأهيل المعاقين وبدعم وإشراف مؤسسة التعاون.

وتم تقديم خدمات الفحص السريري لتسع عشرة حالة، بإشراف نخبة من الأطباء الاخصائيين، وعمل التحاليل الطبية المخبرية اللازمة لهم وصور الأشعة وصرف الوصفات الطبية والعلاجية لهم، إضافة لإجراء ثلاث عمليات جراحية صغرى لبعض الحالات وجاري متابعة باقي الحالات المحولة.

وأشادت والدة الطفلة رهف إياد نصار بسرعة التجاوب في تحويل الطفلة إلى المستشفى وسرعة إنجاز العملية لطفلتها وعن الخدمة المتميزة من قبل المستشفى وطاقم العملية وصرف العلاج والمتابعة، ومن جهته أكد الطبيب المعالج للأم بعد المراجعة النهائية للطفلة بأنه يمكنها العودة إلى المدرسة وممارسة حياتها بشكل طبيعي.

ويقدم المشروع خدمات العلاج الطبيعي والوظيفي وعلاج اضطرابات الكلام وتقويم النطق لعدد من الأطفال الأيتام ذوي الإعاقة من خلال تقديم جلسات فردية تأهيلية حسب طبيعة الإعاقة، كما ويتم توزيع مستلزمات طبية وحفاظات صحية وأجهزة تعويضية مساندة للأطفال المعاقين، بجانب دمج 9 حالات من الأطفال في التعليم الخاص من خلال المؤسسات التعليمية التي تعنى بالأشخاص ذوي الإعاقة لتمكينهم من التكيف مع الإعاقة ودمجهم في المجتمع.

يشار إلى أن برنامج مستقبلي هو برنامج متكامل انطلق في عام 2009 بعد العدوان على غزة مباشرة، وهو شراكة بين مجموعة أبراج من القطاع الخاص والتعاون.

وتم تصميمه ليمتد على مدار 22 عاماً لتمكين الأطفال الأيتام في غزّة، وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم من خلال توفير فرص التعليم ومقومات الصحة البدنية والنفسية والمهارات التي تدفعهم لأن يكونوا أفراداً منتجين وفاعلين في المجتمع.