أخبار سياسية

متحدية تهديدات الاغلاق إذاعة فرسان الإرادة تشعل شمعتها الخامسة عشر أمام بوابة الاونروا بغزة

متحدية تهديدات الاغلاق إذاعة فرسان الإرادة تشعل شمعتها الخامسة عشر أمام بوابة الاونروا بغزة
2019-12-05

أضاءت إذاعة فرسان الإرادة اليوم الخميس شمعتها الخامسة عشر أمام مقر الاونروا في مدينة غزة في أشارة واضحة من العاملين في الاذاعة على استمرار رسالتهم الإعلامية  وسط التحديات التي تخوضها ضد قرار الوكالة التعسفي بحقهم.وشارك في الاحتفال عدد كبير من المتضامنين والصحفيين من بينهم محافظ الوسطى عبد الله أبو سمهدانة ونائب نقيب الصحفيين بغزة الدكتور تحسين الأسطل والتجمع الصحفي الديمقراطي والمكتب الحركي المركزي للصحفيين وعدد كبير من العاملين/ت في مراكز النشاط النسائي وجمعيات التأهيل في مخيمات اللاجئين .هذا واستنكر محافظ الوسطى عبدا لله أبو سمهدانة في كلمة له القرار الجائر الذي صدر بحق العاملين في إذاعة فرسان الإرادة والنشاط النسائي من قبل الاونروا مطالبا إدارة الأخيرة بالتراجع عن قرارها .هذا وأكد نائب نقيب الصحفيين تحسين الاسطل على وقوف النقابة إلى جانب الاذاعة حتى تحقيق كافة مطالبها العادلة.من جهته أكد مدير عام الاذاعة خالد أبو شعيب على حق استمرار فعاليات الموظفين المفصولين حتى تتراجع الوكالة عن أجراءتها التعسفية بحقهم مشيرا إلى الوكالة هي من رعت حلم إذاعة فرسان الإرادة منذ التأسيس وبحضور مدير عمليات الاونروا الأسبق جون كينغ .وقال أسامة أبو صفر في كلمة العاملين عن إذاعة فرسان الإرادة على  رفض الاذاعة قرار الفصل الأخير من قبل الاونروا والذي صدر بشكل شخصي من مدير عمليات الاونروا بغزة ماتياس شمالي تحت بند سري، مطالباً بالتراجع عن قرار الفصل والجلوس للتفاوض على توفير أمان وظيفي وحياة كريمة، ودفع جميع المستحقات المالية عن سنوات العمل السابقة قبل الاتفاق على أي برنامج عمل جديد، والتثبيت حق أصيل بعد كل سنوات العمل وفق قانون العمل الدولي.وأضاف إننا في إذاعة فرسان الإرادة نثمن موقف كافة الأطر الصحفية والمؤسسات العاملة ومنظمات المجتمع المدني والأهلي  ونقابة الصحفيين ومحافظ المحافظة الوسطى اللذين شاركوا معنا إشعال شمعة الاذاعة 15.